Research - Scripts - cinema - lyrics - Sport - Poemes

عــلوم ، دين ـ قرآن ، حج ، بحوث ، دراسات أقســام علمية و ترفيهية .


    درر من كلام الرحمن 1 - رائعة -

    شاطر

    GODOF
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 10329
    نقــــاط التمـــيز : 47231
    تاريخ التسجيل : 08/04/2009
    العمر : 25

    درر من كلام الرحمن 1 - رائعة -

    مُساهمة من طرف GODOF في الأربعاء 2 سبتمبر - 10:44

    أخي وأختي إليكم بعض الدرر من كتاب ذي العزة والجلال فلا تبخل بقليل من وقتك فلن تخسر شي ولكن ستكسب الكثير
    تذكر انك تقرا درر من ذكر رب العباد فلنبحر قليلا




    الدرة الأولــى :


    1/


    سوره الإنعام من السور الخمس
    التي ابتدأت
    بالحمــد


    ومن مميزاتها أنها نزلت في الليل دفعه واحده وشيعها سبعون الف ملك
    السور الخمس الفاتحة ، الإنعام ،الكهف ،سبأ،فاطر


    2/


    ورد لفظ هو بالسورة 38 مــره


    3/


    وردت قل بالسوره42 مـره


    4/


    سوره المائدة أول سوره ابتدأت


    (( يأيها الذين امنوا))


    وتكرر فيها النداء 16 مره من أصل 88 في القران الكريم
    ثلاث سور ابتدأت ((يأيها الذين امنوا)) المائدة ،الحجرات ،الممتحنة


    5/


    سورتين


    ابتدأت ((يأيها الناس اتقوا ربكم )) النساء ،الحج


    6/


    ثلاث سور
    ابتدأت
    ((يأيها النبي ))
    الأحزاب ، الطلاق ،التحريم



    7/



    سوره الفاتحة



    اشتملت على ثلاث محاور أساسيه :



    العقيدة: (الحمد الله الرحمن الرحيم ملك يوم الدين ))
    العبادة : (إياك نعبد وإياك نستعين ))
    مناهج الحياة : (أهد نا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين ))
    وكل سور القران تتحدث عن هذا



    8/



    تذكر الفاتحة أساسيات الدين ومنها :



    * شكر نعم الله (( الحمد الله ))
    * الإخلاص الله ((إياك نعبد وإياك نستعين ))
    * ألصحبه الصالحة ((صراط الذين أنعمت عليهم ))
    *تذكر أسماء الله الحسنى وصفاته ((الرحمن الرحيم ))
    *الاستقامة ((أهدنا الصراط المستقيم))
    *الاخره ((مالك يوم الدين))



    9 /



    كلمة "أواب"



    تتكرر فى سورة ص بالذات :


    " اصبر على ما يقولون واذكر عبدنا داود ذا الأيد إنه أواب "(17)
    "والطير محشورة كل له أواب "(19)
    "ووهبنا لداود سليمان نعم العبد انه أواب"(30)
    "وخذ بيدك ضغثا فاضرب به ولا تحنث إنا وجدناه صابرا نعم العبد أواب"(44)



    وتتكرر أيضا فكرة "المآب" بمعنى مكان الرجوع و"الإنابة"بمعنى "طلب المغفرة"



    "فاستغفر ربه وخر راكعا و أناب" (24)
    "فغفرنا له ذلك وان له عندنا لزلفى وحسن مآب (25)
    "هذا وان للطاغين لشر مآب" (49)
    هناك إذن تكثيف وتأكيد لهذه الكلمة:
    "أواب"
    هي صفة الأنبياء داود وسليمان وأيوب



    10/



    قال تعالى في سورة المعارج
    Sadوتكون الجبال كالعهن( 9)
    وقال في سورة القارعة :
    (وتكون الجبال كالعهن المنفوش( 5)
    فزاد كلمة (المنفوش) في سورة القارعة على ما في المعارج،



    فما سبب ذاك؟



    والجواب :



    1- أنه لما ذكر القارعة في أول السورة، والقارعة من (القَرْعِ) ، وهو الضرب بالعصا، ناسب ذلك ذكر النفش، لأن من طرائق نفش الصوف أن يُقرعَ بالمقرعة. كما ناسب ذلك من ناحية أخرى وهي أن الجبال تهشم بالمقراع (وهو من القَرْع) وهو فأس عظيم تُحَطَّم به الحجارة ، فناسب ذلك ذكر النفش أيضاً. فلفظ القارعة أنسب شيء لهذا التعبير.



    /.

    11
    / كهيعص (1)
    ذِكْرُ رَحْمَتِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا (2)
    إِذْ نادى رَبَّهُ نِدَاءً خَفِيًّا (3)
    قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا وَلَمْ أَكُن بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا (4)



    (سورة مريم، الآيات 1-4)




    من المعروف في علوم الطب إن تغير لون الشعر نحو البياض مع التقدم في العمر إنما يعود لتناقص مادة الصبغة في الجلد والمعروفة بالميلانين ولكن ما كان غير معروف عند المختصين هو لماذا تنقص مادة الميلانين مع الشيخوخة



    مختصر الاستنتاج العلمي هو إن المادة الكيميائية ماء الأوكسجين أو هيدروجين بيرو كسيد تزداد مع التقدم بالعمر في جسم الإنسان فلا يستطيع الجسم تفتيت هذه الكمية الكبيرة إلى المكونات الأساسية. نتيجة لذلك يقوم الهيدروجين بيرو كسيد بأكسدة جزء من مادة تيروسيناز فلا تقوم هذه الأخيرة بإنتاج صبغة الشعر الميلانين.



    فالأكسدة المذكورة هي السبب المباشر لشيب الشعر وكما هو معروف فأن الأكسدة والاحتراق أو الشعل هما تسميتان لنفس العملية. فسبحان الله الذي أعلمنا بهذه الحقيقة


    وما أدق القران في ذكر هذه الحقائق فانظروا كيف إن القرآن يذكر إن الرأس احترق شيباً ولم يقل بان الشعر احترق شيباً.

    فظاهراً يرى الإنسان بان الشعر يتغير لونه وواقع الحال فان الاحتراق أو الأكسدة تتم داخل الجسم .


    12/ أحزاب القران الكريم 60 حزب


    13 / سوره المجادلة ذكر لفظ ألجلاله الله بكل آياتها


    14/ سوره تخلو من حرف الميم سور الكوثر ه


    15/ سوره الإسراء ابتدأت بالتسبيح وانتهت بالحمد


    16/ سوره ختمت باسم نبين سوره الاعلي


    17 / سوره الحج السورة الوحيدة بها سجد تين


    18 / (فسيكفيكهم )أطول كلمه في القران الكريم لفظا وكتبه في سورة البقرة اية 137 .



    19 / كلمه ( وليتلطف ) في سورة الكهف أية 19 هي الكلمة التي تعتبر منصفه القران
    / الإعجاز في لفظ الجلالة( الله )



    مكونات حروفه دون الأسماء جميعها يأتي ذكرها من خالص الجوف لامن الشفتين فـلفظ الجلالة لاتنطق به الشفاه لخلوه من النقاط ومن إعجاز اسمه انه مهما نقصت حروفه فإن الاسم يبقى كما هو .



    21 / سورتان في القرآن الكريم انتهت الأولى بكلمة بدأت بها الثانية
    القدر والفجر .



    22 / سوره الكهف هي السورة التي ابتدأت بالقرآن وختمت بالقرآن: (الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجَا) آية
    1
    و
    (قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِّكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَن تَنفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَدًا) آية 109.


    وكأن حكمة الله تعالى في هذا القرآن لا تنتهي وكأن العصمة من الفتن تكون بهذا القرآن والتمسك به.



    23/ /واكثر رقم تكرر في القرآن بعد الواحد، إنه الرقم سبعة. وسوف نرى بأن الله جلَّ وعلا قد اختار هذا الرقم وجعله دليلاً على قدرته في إحكام خَلْقِه، ودليلاً على قدرته في إحكام كتابه.



    وللرقم سبعة حضور في حياتنا وعباداتنا، فالسماوات سبع، والأراضين سبع، والأيام سبعة، وطبقات الذرة سبع، ونحن


    نسجد لله على سبع، ونطوف حول الكعبة سبعاً، ونسعى بين الصفا والمروة سبعاً، ونرمي إبليس بسبع، وأُمرنا بسبع، ونُهينا عن سبع، والموبقات سبع، والذين يظلّهم الله في ظله سبعة، وأبواب جهنم سبعة، ونستجير بالله منها سبعاً، وأُنزل القرآن على سبعة أحرف،.....


    وأشياء يصعب حصرها، بشكل يضع هذا الرقم على قمة الأرقام بعد الرقم واحد الذي يعبر عن وحدانية الله تعالى، فهو الواحد الأحد.
    إعجاز في أجمل كلمة...


    إنها كلمة (اللــه)....


    جل جلاله! رتّبها ربّ العزة سبحانه في كتابه بشكل مُحكَم يقوم على الرقم سبعة أيضاً، كدليل على أنه ربّ السماوات السبع


    .
    فلو بحثنا عن أول آية ذُكر فيها اسم (الله) جلّ وعلا نجدها في أول آية من القرآن وهي:



    (بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ) [الفاتحة: 1]،


    أما آخر آية ذُكر فيها هذا الاسم الكريم فنجدها في قوله تعالى:
    (اللَّهُ الصَّمَدُ) [الإخلاص: 2]،


    وإلى هذه التوافقات مع الرقم سبعة
    :
    1- إذا عددنا السور من سورة الفاتحة حيث وردت كلمة (الله) أول مرة، وحتى سورة الإخلاص حيث وردت كلمة (الله) لآخر مرة، لوجدنا 112 سورة، وهذا العدد من مضاعفات السبعة
    .
    2- ولو عددنا الآيات من الآية الأولى وحتى الأخيرة لوجدنا 6223 آية، وهذا العدد من مضاعفات السبعة أيضاً!



    3- ولو قمنا بعدّ حروف هاتين الآيتين مجتمعتين لوجدنا 28 حرفاً: من مضاعفات السبعة!!



    4- ولو قمنا بعدّ حروف اسم (الله) في الآيتين (أي الألف واللام والهاء) لوجدنا 14 حرفاً: من مضاعفات السبعة كذلك!!!




    هذا القليل القليل من كتب رب العزة والجلال
    وبإذن الله ما زال هناك بقيه





    المصدر * طريق التوبه
    دمتم في حفظه تعالى

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 5 ديسمبر - 18:35