Research - Scripts - cinema - lyrics - Sport - Poemes

عــلوم ، دين ـ قرآن ، حج ، بحوث ، دراسات أقســام علمية و ترفيهية .


    .·´`·.·´¯`·.› الى كل من تتمنى الدرية الصالحة ‹.·´¯`·.·´`·. --حصري--

    شاطر

    GODOF
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 10329
    نقــــاط التمـــيز : 47241
    تاريخ التسجيل : 08/04/2009
    العمر : 25

    .·´`·.·´¯`·.› الى كل من تتمنى الدرية الصالحة ‹.·´¯`·.·´`·. --حصري--

    مُساهمة من طرف GODOF في الأحد 4 أكتوبر - 19:59

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

    يامن تتمنين الذرية الصالحة .. وتنتظرين أن تري وليدك وصغيرك وطفلك وهو معافى كامل الخلقة بين يديك ترضعينه من ثدييك وتحملينه بيدك وتدمعان عينك وأنت ترفعين رأسك للسماء وتشكرين الواحد القهار على عطاءه وجوده وكرمه وأنه ما خاب من دعاه وما خاب ولا ندم من لجأ إليه
    هل تريدين الحل السريع بإذن الله للحمل .. لم يخفي الرحمن السر عنا ولم يخفي الدواء بل حدثنا عنه وذكر لنا إياه
    فأعرضت أنفسنا وأعيننا عن رؤيته
    ها هو سيدنا زكريا بفضل الله يعطينا سبب استجابة الله له تمعني جيدا في قوله تعالى
    ( و زكريا إذ نادى ربه رب لا تذرني فردا و أنت خير الوارثين )
    يقول : يا رب أنت الإله ، و أنت الوارث ، و لكني أحتاج إلى من يرثني ،
    ( فاستجبنا له و وهبنا له يحيى و أصلحنا له زوجه )
    أي جعلنا له أسرة مثالية .
    فيحيى كان نبيا منذ الطفولة ، و زكريا الذي قضى عمرا في تبليغ الرسالة و الدعوة إليها ، و كان شيخ المرسلين و كانت زوجته صالحة ، فكونوا جميعا تلك الأسرة المتكاملة .

    الاسـرار هي :

    1- ( إنهم كانوا يسارعون في الخيرات )

    هذه الأسرة قامت على أساس المسارعة في الخيرات ، و إن كل تجمع يدور حول محور معين ، وذلك المحور يعتبر روح التجمع ، و الأسرة الفاضلة هي الأسرة التي تتجمع و تتعاون و يندفع أفرادها إلى أعمال الخير التي تعود عليهم و على مجتمعهم بالازدهار و التقدم .

    )2- و يدعوننا رغبا و رهبا )

    و الصفة الأخرى لهذه الأسرة هي المزيد من التوجه إلى الله سبحانه ، و العمل بمنهجه ، و التمسك بروح العبادة و جوهر العبادة ، و لب الإيمان و هو الدعاء ، لأنه حبل متصل بين المرء و ربه .
    و إذا خافوا من شيء دعوا الله ، و إذا أرادوا شيئا دعوا الله ،


    3-( وكانوا لنا خاشعين )


    الخشوع : هو صدق التوجه إلى الله ، و عميق المعرفة بالنفس و عجزها و تقصيرها .
    السر يا أخواتي في ثلاث أمور

    إنهم كانوا يسارعون في الخيرات ويدعوننا رغبا ورهبا وكانوا لنا خاشعين

    فأوصيكن وأوصي نفسي بذلك فلنسارع لعمل الخير ولكثرة الصدقة ولندعو الرحمن رغبة في نعمائه ورهبة من جلالته وعظيم سلطانه ولنخشع لله الواحد القهار ونحن ندعوه ولتبكي قلوبنا قبل عيوننا
    اللهم أجعلنا لك من الخاشعين الباكين التائبين الآوابين
    وأرزقنا برحمة منك وفضل الذرية الصالحة إنك يا ربنا سميع مجــــيب الدعاء

    رب لا تذرني فردا وأنت خير الوارثين
    رب لا تذرني فردا وأنت خير الوارثين
    رب لا تذرني فردا وأنت خير الوارثين

    اللهم أرزق كل محروم ومحرومة من المسلمين ذرية صالحة طيبة مباركة يا مؤنس كل وحيد ويا صاحب كل فريد ويا قريباً غير بعيد ويا شاهداً غير غائب ويا غالباً غير مغلوب أسألك باسمك العظيم الأعظم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم الذي لا تأخذه سنة ولا نوم وباسمك العظيم الأعظم الذي عنت له الوجوه وخشعت له الأصوات ووجلت منه القلوب أن تغفر لي و للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات
    اللهم إنا نستغفرك إنك كنت غفارا فأرسل السماء علينا مدرارا وامددنا بأموال وبنين واجعل لنا جنات واجعل لنا أنهارا اللهم يا الله يا الله يا الله يا من لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد فرج هم المهمومين ونفس كرب المكروبين واشفي مرضى المسلمين واقضي حاجتهم وأعطهم سؤلهم وارزق المحرومين منهم ذرية صالحة طيبة مباركة تقر بها أعينهم وتنشرح بها صدورهم وتفرح بها قلوبهم وتكون لهم عونا يارب العالمين يا من قلت وقولك الحق ادعوني استجب لكم إنك لا تخلف الميعاد...............اللهم آآآآمين
    والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
    وربي يرزق كل منتظره ومحروومه ياارب

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 7 ديسمبر - 22:09