Research - Scripts - cinema - lyrics - Sport - Poemes

عــلوم ، دين ـ قرآن ، حج ، بحوث ، دراسات أقســام علمية و ترفيهية .


    ¶¶ஊდ معالــــم خالــــدة - قصر بور صقري - الهند اდஊ ••°» وثائقي

    شاطر

    GODOF
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 10329
    نقــــاط التمـــيز : 48831
    تاريخ التسجيل : 08/04/2009
    العمر : 26

    ¶¶ஊდ معالــــم خالــــدة - قصر بور صقري - الهند اდஊ ••°» وثائقي

    مُساهمة من طرف GODOF في السبت 21 نوفمبر - 20:44

    // قصر بور صقري - الهند //





    على مسافة أربعين كيلو متر من مدينة أجرا وسط الهند يقع فاتح بور صقري قصر منيف أنشأه الإمبراطور أكبر منذ ما يقرب من أربعة قرون إنه الآن في مدينة منسية .

    لقد ترك المغول في الهند العديد من المعالم الرائعة التي أصبحت من عجائب الدنيا ومزارًا للسياح والفنانين من كل الأرض .

    الإمبراطور أكبر أحد القادة البارزين في دولة المغول الإسلامية في الهند، أقيم هذا الصرح على منطقة صخرية مرتفعة، كان الاسم القديم هو فتح أباد ثم تبدل بعد ذلك ليصبح فاتح بور أي مدينة النصر .

    بدأ العمل بتشييد ال قصر في عام تسعة وستين وخمسمائة وألف واستغرق بناؤه خمس سنوات كاملة، شُحُّ المياه في هذا المكان كان السبب الرئيس في هجرة سكانه منه بعد عشرة سنوات فقط من استيطانه .

    قرر الإمبراطور أكبر نقل عاصمة ملكه إلى أجرا وترك فاتح بور لتلاقي مصيرها بعد أن هجرها سكانها، كان لهذا المجمع الإمبراطوري أيام عز ومجد لأنه ظل طوال عقداً من الزمان مركزاً لحكم الإمبراطور ومنه تصدر القرارات على أعلى المستويات .

    توج أكبر ملكًا وهو ابن الرابعة عشرة وقد كان يراه الكثيرون بأنه أعظم ملوك المغول في الهند، علاوة على امتلاك الإمبراطور أكبر لجيش قوي مرهوب الجانب ويحسب له ألف حساب من قبل الدول المجاورة فإن فترة حكم أكبر التي قاربت النصف قرن شهدت بناء فاتح بور الذي عكس اهتمام الإمبراطور المسلم القوي بالعمارة وتذوقه لفنونها .

    مدينة تليق بحق بقائد مسلم كبير مثل الإمبراطور أكبر، وإذا قارنا هذا ال قصر بالمباني الموجودة خارج هذه المدينة فسيبدو لنا أنه قوي وتم الحفاظ عليه بشكل جيد، ها هو يقف منتصبًا بثبات منذ أربعمائة عام .

    النقوش التي حفرت على الأحجار الحمراء والتي تشكل أشكال نباتات وصور إلى جانب أشكال هندسية غاية في الدقة والروعة تشير بوضوح إلى تقنية أهل ذلك الزمان العالية في مجال النقش والزخرفة .





    رغم أن أكبر قد توج في وقت مبكر إلا أنه غدا رجل طموح استطاع بحكمته وذكائه أن يتبع سياسة أكسبته رضا كامل شعبه على اختلاف دياناته ومعتقداته، تأثر أكبر بالخلفاء العباسيين فكان يتبع أسلوبهم في استقطاب أهل العلم والفن والفقه والفن لمجلسه لم يكن يقتصر حضور مجلسه على المسلمين فقط، بل كان يدعو رعاياه العلماء من غير المسلمين لحضور جلساته، وكان يدير حوارًا بين المسلمين وغير المسلمين بصورة منتظمة .

    كان الإمبراطور يلجأ لمشورة شاخسان في أي معضلة يواجهها، يعتبر فاتح صقري واحداً من أفضل الآثار المغولية في الهند التي وصلت إلينا اليوم محافظة على شكلها الأصلي ومكانتها، فالمجمع بقصوره وجدرانه وأحواضه وحماماته وباحاته وحدائقه لا يزال منتصبًا ببهاء وكأنه يبين عرفانه بالجميل لبانيه .

    فاتح بورصقري مثله مثل أي قصر يتوسط الحدائق المجهزة بنوافير المياه والأشجار الباسقة، يستلزم الزائر لهذا المجمع المقام على مساحة عشرة كيلو مترات مربعة، ثلاثة إلى أربع ساعات ليتفقد مرافقه بصورة مرضية .

    "ريو جواجا لكفار" أو الوادي الكبير كما كان المسلمون يسمونه عندما أقاموا هنا قبل مئات السنين، يمر مجرى النهر بمدينة قرطبة أعرق وأكبر المدن الأوربية منزلة في زمن الحكم الإسلامي للأندلس، تأسست مدينة قرطبة عام تسعة وستين ومائة في فترة الحكم الروماني لشبه الجزيرة الإيبيرية على يد الحاكم الروماني كيلاوديوس مارسيلوس يقال: إن هذا الجسر المقام على نهر الوادي الكبير هو من مخلفات العهد الروماني، رغم أن الرومان والجرمانيين قد حكموا قرطبة وشبه الجزيرة الإيبيرية لعدة قرون، إلا أن قرطبة لم تشهد تطورًا ملحوظًا إلا في العهد الإسلامي الذي غدت المدينة خلاله أشهر وأكثر مدن أوربا رخاءً وتطورًا واستقرارًا، كانت قرطبة عاصمة الدولة الإسلامية في الأندلس .

    تقع قرطبة على بعد ثلاثمائة كيلو متر إلى الجنوب من العاصمة مدريد فتح المسلمون قرطبة عام أحد عشر وسبعمائة للميلاد على مسافة سبعة كيلو مترات إلى الجنوب من قرطبة تقع أطلال الدولة الإسلامية في الأندلس .

    هذه هي مدينة الزهراء التي أقيمت على مساحة مائة وعشرين هكتارًا في أودية سويرا ميورينا وهي مجمع إداري متخصص، شيدت مدينة الزهراء عام ستة وثلاثين وتسعمائة للميلاد على يد عبد الرحمن الثالث .

    كان لعبد الرحمن فكرة تقوم على جعل مدينة الزهراء عاصمة للحكم الإسلامي في الأندلس قبل ذلك بسبع سنوات وتحديدًا في السادس والعشرين من يناير عام تسعة وعشرين وتسعمائة للميلاد أعلن عبد الرحمن الثالث من مسجد قرطبة نفسه أميرًا مستقلاً عن الخلافة العباسية في بغداد وكانت أول مرة في تاريخ الإسلام التي يصبح فيها للدولة الإسلامية خليفتان .





    أقام عبد الرحمن الثالث خططًا سياسية واقتصادية جديدة وكان حريصًا جداً على إقامة مدينة الزهراء لتكون مركزا إداريا لحكمه الأمر الذي يوفر واحداً من أهم مقومات الدولة في عهد الثالث الذي يعرف أيضاً بصقر قريش عرفت قرطبة بشائر مجدها .

    يعتقد المؤرخون بأن بناء مدينة الزهراء استغرق أربعون عاماً تقدر كلفة المدينة بمليوني دينار أي ثلث عائدات قرطبة في ذلك الوقت، كان يعمل في إنشاء المدينة عشرة آلاف عامل يضعون ستة آلاف قطعة طابوق وآجور في اليوم .

    من هذا المكان صدر تشريع الأندلس، ومن هنا أيضاً كان القضاة والمستشارون والوزراء وقادة الجيش وكبار موظفي الإدارة يمارسون أعمالهم اليومية، كما كان هذا المكان ديوانًا لاستقبال الموفدين الأجانب من خارج البلاد .

    بُني حول هذا المجمع عشرات الآلاف الوحدات السكنية الفخمة لإيواء كبار الموظفين الذين يعملون في المدينة .

    إن مجمعًا يبنيه المسلمون لم يكن ليكتمل بدون وجود مسجد فيه، وهذه هي أطلال مسجد مدينة الزهراء، يقع المسجد في الجهة الجنوبية الشرقية من مجمع مدينة الزهراء وقد اكتمل بناؤه عام واحد وأربعين وتسعمائة للميلاد أي قبل أربع سنوات من اتخاذ الخليفة عبد الرحمن الثالث مدينة الزهراء مسكنًا رسميًا له، على مسافة غير بعيدة من المسجد يقع مركز مدينة الزهراء حيث قصر الخلافة تقول الروايات التاريخية بأن الخليفة الأموي عبد الرحمن الثالث قد بنى هذا ال قصر خصيصًا لزوجته ومحبوبته زبيدة، لا يزال ال قصر سالماً إلى حد كبير حتى يومنا هذا، ويمكن رؤية الآيات القرآنية منقوشة على بعض الجدران والمدخل الرئيسي لل قصر .

    من إحدى روائع مدينة الزهراء القاعة التي تسمى مجلس الخليفة وهي مزينة برسوم غاية في الروعة تؤرخ لما كان يدور في هذا المكان، كان وسط هذه القاعة يزدان بأروع التحف الثمينة التي قد لا تقدر بثمن .





    لكن فترة رخاء مدينة الزهراء لم تدم طويلاً على أي حال وال قصر دُمر منه جزء كبير في المعارك التي دارت في القرن الحادي عشر وزاده ضررًا المعارك التي دارت إبان هجوم المرابطين وسيطرتهم على الحكم في الأندلس، كانت الحالة السياسية واستقرار البلاد قد وصلت إلى أسوأ مراحلها في عهد الخليفة هشام الثالث، ثم أفلت شمس المسلمين في أوروبا بعد سقوط درة دولتهم ورمزها العاصمة قرطبة، سيطر المرابطون المسلمون على قرطبة عام اثنين وتسعين وألف وحكموها لمدة مائة وأربع وأربعين سنة قبل أن تسقط نهائيًا في يد ملوك قشتالة وأرجونة الأوربيين ومنذ ذلك الحين فقدت مدينة الزهراء الغرض الذي أنشئت من أجله، لاتزال بعض المعالم التاريخية الإسلامية شامخة إلى يومنا هذا .

    "صافي" على بعد مسافة ثلاثمائة وأربعين كيلو متراً من الرباط عاصمة المملكة المغربية سكنها الرومان واليهود والكنعانيون والقرطاجيون الذين أسموها آسفي ثم سكنها المسلمون في القرن الحادي عشر، تتألف هذه المدينة اليوم من مزيج من عبق التراث وحداثة العصر، يمتزج فيها الشرق والغرب بطريقة جميلة .

    سكانها اليوم ثلاثمائة ألف نسمة وفيها ميناء مهم يطل على المحيط الأطلسي تتركز نشاطات الإنسانية في المدينة في المباني القديمة التي عادة ما تكون محاطة بأسوار عالية، المدينة هي المنطقة التي يتركز فيها السكان من عرب وبربر .

    صافي هو الاسم القديم للمدينة الميناء وهو الاسم الذي يحبزه المسلمون لأن له علاقة بالفاتح العربي المسلم عقبة بن نافع، تشتهر صافي بتربتها التي تصلح لأعمال الفَخار والخزف صناعة الخزف والفخار صناعة مزدهرة في المدينة وهي الصناعة التي تعطي المدينة هويتها المميزة .

    وجود أسواق متخصصة لبيع منتجات صناعتي الخزف والفخار يعتبر دليلاً على تعلق السكان بالحرف اليدوية ومهارتها التي تتوارثها الأجيال جيلاً بعد آخر .

    عام ألف وخمسمائة وواحد وأربعين، تمكن السعديون من طرد المحتلين البرتغاليين من صافي وخلال فترة حكم السعديين تطورت المدينة لتصبح مركزًا تجاريًا مهمًا في المغرب كله، لكن دولة السعديين أطيح بها وأتى حكام جدد للمغرب هم العلويون لكن صافي استمرت في مسيرة تقدمها وتطورها، وفتحت أبوابها للتجارة الداخلية والخارجية وكون أهلها علاقات تجارية وثيقة مع التجار الأوربيين .





    يعود تاريخ اكتساب صافي أهمية استراتيجية إلى عهد الفينيقيين الذين كانوا يجوبون البلاد طولاً وعرضًا إضافة إلى احتكاكها بالبحارة الرومان .

    في القرن السابع الميلادي دخل الإسلام إلى صافي وكامل المغرب، في القرن الثاني عشر الميلادي أصبح المغرب تحت حكم الموحدين قبل أن تسقط البلاد عام ألف وخمسمائة وثمانية في أيدي البرتغاليين، إن الأطلال التي تؤرخ فترة حكم السعديين والعلويين تتمثل في بقاء هذا ال قصر الذي يطل على شواطئ المحيط الأطلسي، كانت صافي قد وصلت إلى ذروة مجدها في عهد السلاطين السعديين، في القرنين السادس عشر والسابع عشر .

    إن الدرس الذي تمثله آثار حكام صافي القدماء هو درس حي لأبناء القرن الحادي والعشرين، يجسد أمامهم عظمة أجدادهم واستقلاليتهم ومكانتهم .

    تحتفظ صافي بجميع ما ورثته من أبنائها القدماء، والذي امتزج بتناغم نادر ورائع مع عناصر الحضارة الحديثة لترسم صورة جميلة للتواصل بين الماضي والحاضر .

    لا تقتصر موارد الثروة المحلية لصافي على صناعة الخزف التي تشتهر بها، بل إنها أيضاً غنية بمواردها الطبيعية التي ساعدت على إقامة صناعات متطورة فيها تتعلق بمجال تصنيع الفوسفات وتعليب الأغذية .

    هؤلاء البربر هم من سكان صافي، وقد ساهموا بشكل فعال في ازدهار المدينة على مر العصور، دخلوا الإسلام وصح إسلامهم ورفدوا الأمة الإسلامية بالعديد من القادة والعلماء، الذين أدوا خدمات جليلة للإسلام، هذه الفعالية الجميلة تجسد تقاليد محاربين قدماء كان لهم قول على الساحة المغربية .





    الرابط يعمل على RealPlayer





    http://media.majddoc.com/49/w49_sat_5_2.rm





    الرابط يعمل
    على الــ RealPlayer بعد التحميل

    اتمنتى ان ينال اعجاب الجميع..

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 21 أكتوبر - 22:53